الأحد , فبراير 26 2017
الرئيسية / منشور / موعد ليلة القدر 2016/1437 علامات ليلة القدر متى ميعاد ليلة القدر واي يوم تكون رمضان 2016

موعد ليلة القدر 2016/1437 علامات ليلة القدر متى ميعاد ليلة القدر واي يوم تكون رمضان 2016

العاصمة – موعد ليلة القدر 2016/1437 علامات ليلة القدر متى ميعاد ليلة القدر واي يوم تكون رمضان 2016، حيث يتسائل الكثيريون عن موعد ليلة القدر في رمضان 2016, متى ليلة القدر رمضان 2016، وهو ما سوف نحاول اطلاعكم عليه من خلال موضوع نتحدث فيه عن متى تكون ليلة القدر نذكر فيه اهم علامات ليلة القدر والأقاويل التي قامت بذكر ميعاد ليلة القدر واي يوم ليلة القدر عند السنة, الشيعة والمذاهب الأشهر اليكم التفاصيل عن موعد ليلة القدر 1437 فى شهر رمضان الفضيل اللهم بلغنا ليلة القدر و لتستعدوا لها لما فيها من الفضل العظيم فهى خير من الف شهر.

معرفة ليلة القدر هي ليلة سبع وعشرين ولكنها ليست هي ليلة قدر جزماً بل هي أرجأها ومع ذلك فإن القول الراجح عند أهل العلم أن ليلة القدر تتنقل تارة تكون في ليلة إحدى وعشرين وتارة تكون في ليلة ثلاثة وعشرين وفي ليلة خمس وعشرين وفي ليلة سبع وعشرين وفي ليلة تسع وعشرين .

وفي الأشفاع أيضاً قد تكون في كل عام تبدأ ليلة القدر بإذن الله تعالى بعـد غـروب شمس نهار الثـلاثاء الأخـير من شهر رمضان وبداية ليلة الأربعاء الأخير وهو موعـد ثابت كل عام في كـل أنحاء العـالم مهـما اختـلفـت الدول في بداية شهر رمضان فقـد تـكون ليلة الأربعاء الأخـير في دولة ليلة 27 وفي دولة أخرى ليلة 26 أو 28 ، فليلة القـدر ليلة ثابتة لكل المسلمين فـتـنزل الملآئكة في ليلة واحدة مُحـددة لتـمتـلئ الأرض بهم ويكون عـددهـم كعـدد الحصى.

أما ليلة القـدر في رمضان 1437هـ فـتبدأ بإذن الله بعـد غـروب شمس نهار الثلاثاء 28 / 6 / 2016م وبداية ليلة الأربعاء الأخير 24 رمضان 1437هـ إذا بدأ رمضان في موعده الصحيح يوم الاثنين وهي كليلة القدر الأولى بغار حرآء وتكـون في منتهى الوضوح في علاماتها وتـتكرر مرة واحدة فقط كل 8 سنوات أي تكون ليلة القدر 24 في رمضان 1445هـ ، وقبل ليلة القـدر تشرق الشمس كعادتها حمراء ثم تـكون بـيضاء وقـوية ولها شعاع بعـد حوالي ربع ساعة من شروقها .

أما بعـد انتهاء ليلة القدر أي في صباح الأربعاء الأخير من شهر رمضان كل عام فسيكون بإذن الله هو أول صباح تـُشرق فـيه الشمس بـيضاء ضعـيفة كالقمر ليلة البدر وذلك بعد دقائق معدودة من شروقها حمراء، وسنرى الشمس تـتحرك في لمعان وبريـق أي كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ( تـُرقـرق ) وسنرى أمام الشمس قـُرصا ً مُستـديرا ً يُـشبه الشبكة أو المصفاة ليكـون شكلها كما قال النبي ( كالطـَست ) وهو إناء معـدني مستـدير له غـطاء يُـشبه المصفاة.

ويمكن النـظر للشمس وبلا ضرر على العـين ولمدة نـصف ساعة متـصلة من لحـظة شروقها لنقـول جميعا ً : صدق الله ورسوله ، صدق الله ورسوله ،وترجع الشمس لطبـيعـتها تدريجيا بعد يومين أو ثلاثة لتـبـيض بعد حوالي ربع ساعة مثـل كل الأيام العادية ، ولذلـك من يرى الشمس في صباح الخميس أو صباح الجمعة بدون رؤيتها في صباح الأربعاء الأخير يعـتـقد أن ليلة الخميس أو ليلة الجمعة هي ليلة القدر وخصوصا أن الليالي العـشر الأخيرة كلها احتـفال كـوني بليلة القدر المباركة ،وغالبا عندما تأتي ليلة القدر ليلة 24 أو 25 فإن القمر نراه بعـد منتصف الليل في شكل مختـلف فمثلا ً قد نراه ذهـبي اللون وقد نراه شديد اللمعان والبريـق كأنه مرآة عاكسة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Free WordPress Themes